Rifonline
 
images


Accueil
Envoyer à un ami
Version imprimable
الريف

حراك الريف - مدير “أمنستي”: بوعياش تريد خلط الأمور أو تجهل المعاير الدولية و معتقلو الحراك معتقلو رأي


الثلاثاء 18 فبراير 2020 - 23:56

حراك الريف - مدير “أمنستي”: بوعياش تريد خلط الأمور أو تجهل المعاير الدولية و معتقلو الحراك معتقلو رأي


قال محمد السكتاوي، المدير العام لمنظمة العفو الدولية بالمغرب، إن معركة الدفاع عن حرية التعبير أصبحت معركة عالمية في زمن العولمة.

وقال السكتاوي، خلال مشاركته بندوة “الإعتقال السياسي بالمغرب بين الأمس واليوم: الثابث والمتغير” مساء اليوم الثلاثاء بالرباط، إن “طغاة” العالم اصطفو اليوم في صف واحد، معتبرا أن عددا من الحكام الغربيين يقومون بالدفاع والتغطية على الإنتهاكات التي تقوم بها عدد من الدول العربية.

وأضاف في مداخلته بالندوة التي نظمتها “اللجنة الوطنية من أجل الحرية لمعتقل الرأي والدفاع عن حرية التعبير”، بأن المدافعين على حقوق الإنسان بدورهم صارو في صف واحد، وأن معركة الدفاع حرية التعبير يجب أن تدار بشكل موحد على صعيد العالم.
وأشار السكتاوي إلى أن منظمة العفو الدولية قد نزلت إبان أحداث الريف ومحاكمات نشطاءه إلى الشارع في عدد من الدول للتظاهر نصرة للمعتقلين حاملة صورة صور ناصر الزفزافي ورفاقه.

وردا على التصريحات الأخيرة لرئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، أمينة بوعياش، حول قضية معتقلي حراك الريف، أكد السكتاوي، أن هؤلاء تنطبق علهيم صفات معتقلي الرأي.
وقال السكتاوي: “صديقتنا بوعي أو أنها تجهل هذه المعايير الدولية.. معتقلو الحراك هم معتقل رأي”.

وأوضح السكتاوي أنه من الواجب التفريق بين صفتي المعتقل السياسي وصفة معتقل الرأي، مشيرا إلى أن الأول قد يقع في وقائع مادية تشكل جرائم قانونية، ضد الدولة أو المسؤولين، مؤكدا أن هذه الحالة ينبغي فيها التأكد من توفير المحاكمة العادلة لهذا المعتقل، أما حالة معتقل الرأي فهو شخص اعتقل لمجرد التعبير عن رأيه.

وأكد السكتاوي أن منظمته ستستمر في دعم معتقلي الحراك، معتبرا أن “الولة التي تقوم بضرب معايير حقوق الإنسان هي التي يجب أن تكون في قفص الإتهام”.

المصدر اليوم 24

 
 



الريف | المغرب | مغاربة العالم | العالم | رياضة | فن و ثقافة | آراء | فيديو | En Continu | Autre | News TV | Apprendre le rifain | علوم | بورتريه



   




Document sans nom